أكثر من 2 مليون مشاهدة على اليوتوب

جريدة الصباح
 كمية إلّي يجي.. ليل ولّا نهـــار حومانــــــي.. حومانــــــي.. " هذا مطلع "حوماني "آخر أغنية لمحمد أمين حمزاوي مغني الراب الذي يعشقه شباب تونس التلمذي والطلبة وحتى الكبار.. أغنية شكلت الحدث على الساحة الغنائية في تونس- ولو ان البعض يرفضون الراب ولا يعترفون بمغنيه ولا بنجومه- ويصعب هذه الأيام ان نتجول في الأسواق ومحطات النقل البري أوان تدخل إلى المقاهي التي يجتمع فيها الشباب دون ان تسمع ل"حوماني".. التي حققت أكثر من 2 مليون مشاهدة (2 874 064) في أولى أيام طرحها أي منذ 14 سبتمر 2013.وحوماني ليست أول أغنية ناجحة شبابيا إذ اشتهر محمد أمين حمزاوي بعد ثورة 14 جانفي بأدائه لأغنية "زاكاتاكا"وببعض الأغاني الأخرى الفردية أو الدويتو التي غناها مع كلاي بي بي جي و بعض مغني الراب الآخرين ولعل هذه الأغاني وقربه من الشباب هو الذي جعل مروره من الجزء الثالث من المسلسل التونسي "مكتوب" في دور هارون مرورا مدويا رغم انه ليس غريبا عن أجواء التمثيل باعتبار انه درس المسرح أساسا قبل ان يبدأ مسيرته في غناء الراب ومثل في فيلم" خميس عشية" للمخرج محمد دمق مع نخبة من أهم الممثلين التونسيين أمثال فتحي الهداوي. الدور العاطفي زاد في اشعاعه هذا الفنان المتعدد المواهب إذ يحسن الغناء والتمثيل والعزف استطاع ان يجد له مكانا في كل جنس فني وان يستغل إشعاعه على عالم الشباب من خلال الراب لاكتساح مجال التمثيل. وقد ساعده على تأكيد هذا الإشعاع ومزيد اكتساب حب الشباب له الدور الذي اسند له في مسلسل "مكتوب".. دور الشاب الكاره لزوجة والده رجل الأعمال الفاسد على جميع الأصعدة والذي تسبب في وفاة زوجته مقهورة.. الشاب المتيم بحب فتاة ترمز إلى العفة وتوحي بالاستقرار والتوازن العائلي الذي فقده حيث ان والدها قاضي اشتهر بعدله وبوقوفه متصديا للفساد ولوالد هارون بالذات -وهو اسمه في المسلسل -... هذا الدور العاطفي ودور الضحية أتقنه الحمزاوي وكسب به التعاطف وادخله إلى قلوب التونسيين بمن فيهم الذين يرفضون الراب كفن ويعتبرونه من الفنون الهابطة ويضيقون عليه وعلى نجومه ويحرمونه من البث التلفزي والإذاعي ويبررون ذلك بكثرة الكلام النابي في الأغاني وتعمد المغنين السب والشتم وعرض الواقع القبيح بلا رتوش. التضييقات على الراب والمزود وعلى المالوف أيضا  والحقيقة ان التضيقات التي يواجهها الراب حاليا في بلادنا ليست غريبة فقد ووجه بها فن المزود في بداية السبعينات لما اشتملت عليه كلمات الأغاني من مصطلحات اعتبرت آنذاك غير لائقة وجريئة وأنها لا تصلح للبث التلفزي رغم انه لا احد في السبعينات والثمانينات كان يتصور حفل زفاف أو ختان دون مزود و" ارضي علينا يا لميمة " أو "يا أم الشعور السود طيح التالي".وقبل التصدي لفن المزود هناك من تصدى لبعض الموشحات ونوبات المالوف التي كانت تغنى في الرشيدية لما تتضمنه كلماتها من مصطلحات وإيحاءات لم يكن وقتها من الممكن ان يستمع له أفراد العائلة مجتمعين وهنا يحضرني ختم مالوف يغنيه الفنان زياد غرسة:" الخلاعة تعجبني لأنني وليع // والملام لا ينفع في من لا يطيع خلوني مع حبي نمزج القطيع// هيا نعولوا يا حبي هيا نعولوا (والمصطلح الأخير مهذب طبعا) واغنية ماني سيدك- ( مالوف تونسي) وتقول كلماتها:" ماني سيدك و اليوم يا شوشانة حكمي بيدك//يا علجية آش خبرت لالاك ع السهرية//وأنت وينك شعشع علم الفجر و انت وينك // خذاك السهر و ألا خذاتك عينك // صابر على ملقاك و عيني حية//شاف القمرة حلق مع النسوة و باس//السمـــرة صابـــر على ملقاك و عينــي حيــة //"وغيرها كثير من الأغاني التي لجمالها وحلاوة كلماتها تولى بعض المغنين تهذيبها قبل ان يغنوها في الحفلات الحية والجماهيرية ويمكن في هذا المجال التذكير ببعض الأغاني التي هذبتها الفنانة زهرة لجنف ومن بينها أغنية "يا خد المشموم في يدين الباي المصطفى"يمكن كذلك التذكير بالأغاني التي كانت تمنع على النساء خاصة ولا يغنيها الرجال إلا في المحافل الرجالية ك" الغناية " ويمكن هنا أيضا ان نذكر بأغنية "يا خديجة ناسك كرهوني"وللشيخ احمد الوافي افضالهأغاني كثيرة لم نكن لنسمع عنها لولا ان تولى الشيخ احمد الوافي تهذيبها بعد ان جمعها خلال جولاته في القرى والأرياف لدعم الأغنية التقليدية من ناحية ولمقاومة هيمنة يهود تونس على المجال الفني وإدخالهم للكلمات السوقية والنابية على الألحان والإيقاعات الخفيفة القريبة من النفس.أغاني كثيرة تغنى بها أهل الريف ونقدوا فيها البايات وخاصة بايات المحلة الذين كانوا يجمعون الضرائب كانت تغنى سرا وأخرى كانت ممنوعة لأنها تغنيت ببطولات مصباح الجربوع والدغباجي كـ" الخمسة اللي لحقول بالجرة " هذه الأغنية التي لا تشجع كلماتها على الرقص بتاتا ولكن تم تهذيبها حتى أصبحت تغنى في الأفراح والمناسبات السعيدة.لذا واعتمادا على ما حدث مع بعض الأغاني القديمة التي اشتهرت بعد ان كانت ممنوعة نستطيع ان نقول ان أغاني الراب ستهذب وسيفرج عليها ويطلق سراحها كما تم إطلاق سراح غيرها وسيتمعش آخرون من أغاني محمد أمين الحمزاوي في وقت لاحق.  علياء بن نحيلة
2013-11-01 22:12:23

الغنوشي : نرفض تقسيم الشعب والصراع السياسي يجب أن يكون على اساس برامج لا على أساس ايديولوجي بــاب نــات - أكّد زعيم حركة النهضة راشد الغنوشي على ضرورة أن يكون الصراع السياسي على أساس برامج وليس على أساس ايديولوجي. ...

في إطار تعاون المواطنين مع الوحدات الأمنية بوزارة الداخلية وتوقيا من الأعمال الإرهابية تطلب وزارة الداخلية التفتيش السريع والأكيد على خمسة إرهابيين خطيرين وهم كلّ من المدعو خالد حمادي الشايب جزائري الجنسية المكنّى...

أصدر ناصر الخاطر، المدير التنفيذي للإتصال والتسويق باللجنة العليا للمشاريع والإرث بيانا صحفيا رداً على تصريحات ثيو تسوانتسيغر عضو اللجنة التنفيذية للإتحاد الدولي لكرة القدم حول المونديال المرتقب تنظيمه بقطر فيما...

تونس / الاخبارية / اخبار خارجية يبدو أن تداعيات التصريحات الإعلامية للفنان المصري يوسف شعبان أثارت العديد من ردود الأفعال من داخل مصر نفسها ، حيث غردت الممثلة المصرية وفاء عامر المعروفة بعشقها الكبير للمغرب و للشعب...

على قناة التونسية، سمير بالطيب في حركة صبيانية يقلّل من احترام المرزوقي بــاب نــات - خلال استضافته مساء الثلاثاء 23 سبتمبر في برنامج حواري على قناة التونسية قلّل الأمين العام لحزب المسار الديمقراطي سمير بالطيب من...

تونس تحتضن المؤتمر الإقليمي ''على طريق إلغاء عقوبة الإعدام'' الجريدة: متابعةينعقد المؤتمر الإقليمي "على طريق إلغاء عقوبة الإعدام" في تونس يومي 26-27 سبتمبر 2014. ويشارك قي المؤتمر أكثر من 200 قادة سياسيين، برلمانيين،...

الصفحة الرئيسية › قضايا و حوادثقضايا و حوادث القاء القبض على العنصر الارهابي الخطير زهير بن المولدي الذيبينشر في  23 سبتمبر 2014  (23:08)تُعلم وزارة الداخلية أن وحدة تابعة لإقليم الأمن الوطني بالقصرين تمكنت منذ قليل من...

تونس / الاخبارية / اخبار وطنيةقرر القضاء الفرنسي منع أي اشهار لياغورت دانون الذي يتضمن مادتي اكتيفيا واكتيماللا لكون ان ما تقوم به الشركة من ادعاء بان هذا النوع من الياغورت مفيد للصحة ويساعد على الهضم ويخفف من وزن...

تونس / الاخبارية / اخبار وطنية / رصد كتبت الناشطة والحقوقية نزيهة رجيبة (ام زياد) على صفحتها في الفايس بوك قائلة :"بالله فمّه سؤال قاعد يلحّ عليّه من امس : ياخي شنوّه يقهر أكثر ترشّح المواطنة مفيدة العمدوني و تصريحاتها...

تونس / الاخبارية / راي الدولة اليمنية انهارت للأسف.. والبلد على ابواب التفتت.. وهناك ثلاثة سيناريوهات متوقعة في الاشهر المقبلة من بينها عودة الملكية.. والسعودية انتظرت الخطر من الشمال فجاءها من الجنوبعبد الباري...


Chargement...